آخر الأخبار

شكاية جديدة ضد جمعية الآباء لثانوية السعادة الإعدادية

لا زالت الشكايات تتقاطر ضد المكتب المسير لجمعية آباء تلاميذ إعدادية السعادة، آخرها مراسلة من بعض أمهات وآباء وأولياء تلميذات وتلاميذ ثانوية السعادة الإعدادية المديرية الإقليمية بمراكش      إلى السيد : رئيس الهيئة المغربية  للعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان وهذا محتوى الرسالة كما توصل بها موقعنا في انتظار الرد المكفول والمرحب به من الجمعية المعنية:

  

الحمد لله وحده                     

مراكش في: 15/09/2021م

السيدات والسادة أمهات وآباء وأولياء

تلميذات وتلاميذ ثانوية السعادة الإعدادية

المديرية الإقليمية بمراكش                                                   

 إلى السيد: رئيس الهيئة المغربية

 للعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان.

الموضوع: طلب الدعم والمساندة ضد تجاوزات المكتب المسير لجمعية آباء تلاميذ إعدادية السعادة.

سلام تام بوجود مولانا الإمام المنصور بالله

        وبعد؛ فعلاقة بالموضوع المشار إليه أعلاه، ونظرا لما صدر عن المكتب المسير لجمعية أمهات وآباء وأولياء تلميذات وتلاميذ ثانوية السعادة الإعدادية بمراكش من إجراءات وتدابير مخلة ببنود القانون الأساسي المنظم للجمعية، وما تمخض عن ذلك من اختلالات نذكر منها:

-     الزيادة في قيمة واجب الانخراط خلال الموسم الدراسي الجاري 2021/2022 ليصل إلى 92.00 درهم دون الرجوع إلى الجمع العام الذي تخول له هذه الصلاحية، الأمر الذي أثقل كاهل الأسر المتضرر من أزمة كوفيد.

-     فرض إجبارية أداء الانخراط على جميع الآباء، وإقرار ذلك شرطا للتسجيل بالمؤسسة والاستفادة من مبادرة مليون محفظة التي أطلقها صاحب الجلالة نصره الله.

-     تعاقب المكتب على تسيير شؤون الجمعية للولاية الثالثة على التوالي ما يزيد عن ثماني سنوات دون أن يكلف نفسه عناء فتح حساب بنكي يتيح إمكانية التدقيق في المداخيل والمصاريف، وغياب أي سجلات أو مستندات تثبت مصير المبالغ السنوية المستخلصة.

-     معظم أعضاء مكتب جمعية الآباء تنتفي عنهم هذه الصفة باعتبار أنه ليس لهم أبناء يدرسون بالمؤسسة، بل منهم من له بنت تدرس بإعدادية قريبة من المؤسسة وهو على رأس هذه الجمعية.

-     غياب البرنامج السنوي الذي ينبغي أن يحدد الحاجيات قبل الشروع في البحث عن الموارد المالية واستخلاصها، وبعد أنشطة المكتب المسير، في أغلب الأحيان، عن الأنشطة التربوية التي تعود بالنفع على المتعلمين.

-     توجيه أنشطة الجمعية لتحقيق الربح المادي، ولا أدل على ذلك من استعمال طابعة الجمعية في استنساخ مطبوع الالتزام وبيعه بنصف درهم، بعدما كان يوزع مجانا قبل اقتناء هذه الطابعة، بالإضافة إلى نسخ جميع الوثائق بالثمن المقترح في أروقة النسخ.

إلى غير ذلك من التجاوزات التي تتنافى جملة وتفصيلا مع القانون الأساسي المنظم للجمعية والتي دفعتنا إلى رفع شكاية في الموضوع إلى السيد المدير الإقليمي بتاريخ 07 شتنبر 2021م. ومراسلة أعضاء المكتب المسير مطالبين إياهم بضرورة تدارك هذه الأخطاء، والدعوة إلى عقد جمع عام استثنائي لكن مطالبنا جوبهت بالتعنت الشديد.

لذا نطلب منكم نحن – الموقعين أسفله -السيدات والسادة أمهات وآباء وأولياء تلميذات وتلاميذ ثانوية السعادة الإعدادية دعمنا ومساندتنا ضد هذا المكتب المسير لحله وإحالة ملفه على القضاء للقيام بإجراء افتحاص دقيق لمالية الجمعية خلال هذه السنوات الثمانية.

وفي انتظار استجابتكم لهذا الطلب، تقبلوا السيد الرئيس المحترم فائق التقدير والاحترام.


ليست هناك تعليقات