آخر الأخبار

وزارة التربية الوطنية تواصل اعتداءاتها على حقوق رجالها ونساءها

أصدرت وزارة التربية الوطنية يومه الخميس 18 مارس 2021 بلاغا نشره الوزير أيضا في صفحته، أعلنت فيه عزمها صرف التعويض اليومي عن التكوين للمستحقين إلى غاية  دجنبر1990، وأرفقت هذا البلاغ بلائحة اسمية للمستفيدين المفترضين، كما أكدت في بلاغها أن شرط الاستفادة  هو الأسبقية في التكوين. إلا أن هذه اللائحة تتضمن مجموعة من الخروقات بحيث لا تتضمن أسماء الكثير من المعنيين بالتعويض، والذين يعدون بالعشرات. وبذلك فإن الوزارة لم تحترم الشرط الذي حددته بنفسها أي الأسبقية في التكوين.

كما أن المقصيين لم يستوعبوا سبب هذا الإقصاء، فالعديد منهم قدم طلب الاستفادة مرفوقا بكل الوثائق اللازمة منذ 2010 ولا يعقل أن تتضمن اللوائح مستفيدين من فوج 90 ولا تتضمن مستحقين من أفواج 85 ، 86، 87، 88 ، حيث أن الوزارة بهذه الأخطاء الفادحة لا تعمل سوى على تأجيج الاحتقان ورفع درجة الغضب.

ويطالب المقصيون بالتدخل العاجل للوزير وإيقاف هذه العملية حتى يتم تحيين اللوائح وترتيب جميع المستحقين تبعا لشرط الأسبقية الذي حددته الوزارة بنفسها

وفي ما يلي لائحة المستفيدين كما وردت بموقع وزارة التربية الوطنية مؤخرا: 

https://www.men.gov.ma/Ar/Pages/Publication.aspx?IDPublication=6305

وهذه مراسلة لبعض المقصيين تم وضع نسخة منها بمديرية الموارد البشرية للوزارة بالرباط:




ليست هناك تعليقات